الخميس 26 أبريل, 2018

    قصة قصيرة
    • ثلاث قصص قصيرة جداً

      ثلاث قصص قصيرة جداً آرفو فالتون ترجمة : غادة الأغزاوي /1/ لديَ هاتفٌ، يسمحُ لي بأن أكونَ، في الوقتِ نفسِه ...

      ثلاث قصص قصيرة جداً آرفو فالتون ترجمة : غادة الأغزاوي /1/ لديَ هاتفٌ، يسمحُ لي بأن أكونَ، في الوقتِ نفسِه، على الخطّين معاً: أنا منْ يطرحُ الأسئلةَ، وأنا منْ يجيبُ عنها.   ستقولون لي: بماذا قد ين ...

      إقرأ المزيد
    • الفـتـيـلـة

      الفـتـيـلـة بهيجة العباسي بعد وفاة زوجها فكرت الأم في الزواج من رجل آخر يسترها ويساعدها على تربية أبنائها ...

      الفـتـيـلـة بهيجة العباسي بعد وفاة زوجها فكرت الأم في الزواج من رجل آخر يسترها ويساعدها على تربية أبنائها الأربعة . تزوجت دون أن تراعي مشاعر أبنائها الصغار الذين كانت تكبرهم فتاة تبلغ عشر سنوات . قبلت ...

      إقرأ المزيد
    • السُّبحة..

      السُّبحة.. حليمة بريهوم  (الجزائر) عزمت على السفر من المدينة التي أسكنها إلى مسقط رأسي لإنهاء بعض المشاكل ...

      السُّبحة.. حليمة بريهوم  (الجزائر) عزمت على السفر من المدينة التي أسكنها إلى مسقط رأسي لإنهاء بعض المشاكل العالقة.. المسافة بعيدة نسبياً، والطريق مستقيم، وممل، لأنه صحراوي، خالٍ من الشجر والحجر والبشر ...

      إقرأ المزيد
    • انتظار

      انتظار علا الصفدي قالت: السماء تمطر ضحك وامتدت راحته ليغرز أصابعه في شعرها الحرير كانت امرأة جميلة وجهها ...

      انتظار علا الصفدي قالت: السماء تمطر ضحك وامتدت راحته ليغرز أصابعه في شعرها الحرير كانت امرأة جميلة وجهها فرح ﻻحدود له، ﻻمس براحته بطنها وضحك بصوت عال.. قالت: سأنجب لك ولدا.ً شدها وألقى برأسه على صدرها ...

      إقرأ المزيد
    • ريكسي

      ريكسي علا صفدي ريكسي الكلب. صغير الحجم، انتصب من حضن سيدته، قبل أن تعدل له ربطة عنقه. فخارج السور يقف كلب ...

      ريكسي علا صفدي ريكسي الكلب. صغير الحجم، انتصب من حضن سيدته، قبل أن تعدل له ربطة عنقه. فخارج السور يقف كلب ضخم يلوّح بذيله، ويبتسم بقدر ما تستطيع الكلاب الإبتسام . ـ ريكسي! أعد قطعة الحلوى لمكانها واعت ...

      إقرأ المزيد
    • ابتسامة…..

      ابتسامة... علي .أ. دهيني     شكرني وهو يعبر من جانبي.. قالها بحرارة: شكرا أخي.. استغربت، اوقفته ...

      ابتسامة... علي .أ. دهيني     شكرني وهو يعبر من جانبي.. قالها بحرارة: شكرا أخي.. استغربت، اوقفته، لعله يهزأ من تصرف بدر على غفلة مني.. قال : ﻻ.. أبدا.. شكرتك على واحدة من نعم الله.. تأملت وجه ...

      إقرأ المزيد