الخميس 13 أغسطس, 2020

من فضاء فراشة

من فضاء فراشة

د. حسن منانا

بلا صوت يحادثني

فيصدح في شراييني صداه

حرفان من قلب

ومن لغة

لا شيء يرفعني

لا شيء يكسرني  سواه

هو من فضاء فراشة ياتي

من ظلال  سحابة تبكي

لتروي ما تعطش في ثراه

من دمعة ياتي

من ضحكة ياتي

فمن قرب يراني

ومن بعد اراه

يحضنني بلا حضن

يفرحني بلا عيد

كطير سابح في الريح

يلحقه مداه

تخضر في عمري الثواني

وتضج في ثغري الاغاني

وكانني كهل يعاوده صباه

فيا حب لا تترك ضلوعي

ولا تطفىء شموعي

اراك بطيف امي وام اولادي

وما في الحسن من فيض انتباه

بابني اراك

وكل ابن

في السر يبكي

لكي يضحك اباه

باخي اراك وكل اخ

بالدم يفدي لكي يبقي اخاه

اراك في نسمة

في بسمة

في دمعة من شدة الافراح

قد سقطت خلف اه

تعليقات

comments

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.