السبت 4 أبريل, 2020

أعيدوا لهذا الصمت صوتا

أعيدوا لنا الصمت صوتا

د. حسن منانا

اعيدو لهذا الليل
اغنية لنا سقطت على الشرفات
من فيه القمر
اعيدوا لهذا الصمت صوتا
تناثر في هراوتكم
ليسمو في الفضاء الحر
موالا يردده الحجر
اعيدوا لهذا الصبح ديكا
قد يصيح اذا غفونا
فالموت يقرب كلما نام البشر
اعيدوا الى الاموات ذكرهم
فان الذكريات لعودة الماضيين
جسر للسفر
اعيدوا للعرايا جلدهم
وللحفايا دربهم
وللسبايا نصف مرآة
ووجها لا يهشمه المطر
اعيدوا لنا حلما
اعيدوا لنا عمرا
اعيدوا لنا اسما
تركناه على الاسفلت احذية
لالاف التتر
اعيدوا لمن قتلوا
قبل الحياة دقيقتان وامنيه
اعيدوا لمن جاعوا
رغيفا جميلا كبدر الامسيه
اعيدوا ما سرقتم من مفاتيح القدر

تعليقات

comments

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.