الثلاثاء 25 يونيو, 2019

الشاعر العربي الكبير بدوي الجبل

مهداة إلى روح

الشاعر العربي الكبير بدوي الجبل

الشاعر عبد الحميد سليمان

11887932_875875012465638_8942030247390662010_n

086909_2009_02_07_14_18_27_image1

 

 

 

 

عَلَى صَهَوَاتِ جَمْرِكَ يَا هَجيرُ

أَرَى صحْرَاءَ يَحْمِلُهَا أَمِيرُ

يقَلِّبُ رَمْلَهَا في رَاحَتَيْهِ

وَيَظْمَأُ قَانِعاً وَهُوَ الْغَديرُ

فيأْسُرُ كُلَّ قَافِلَةٍ عَلَيْهَا

تَسيرُ بِهَدْيهِ أَوْ لاَ تسيرُ

يفَجِّرُ غَيْثَهُ في كُلِّ قَفْرٍ

فَتَخْضَرُّ الْفَيَافي وَالصُّخُورُ

وَيَسْبُرُ غوْرَهَا غَزْواً وَفَتْحاً

لهُ في كُلِّ زَاوِيَةٍ ثغُورُ

يبَدِّدُ عَتْمَةَ الأَسْرَارِ شِعْراً

يمَزِّقهَا فَتَنْكَشِفُ السُّتورُ

وَيَطوي أَلْفَ دُنْيَا بَعْدَ دُنْيَا

عَلَى صَفَحَاتِهَا مَشَتِ الدُّهورُ

وَيَبْحَثُ عَنْ نَخيلٍ لَيْسَ نَخْلاً

وَبَيْنَ جُذُوعِهِ يَنْسابُ نورُ

وَيَسْأَلُ عَنْ سَرَابٍ لَيْسَ وَهْماً

عَلَى مِعْرَاجهِ مَلكٌ يَطيرُ

جنَاحاهُ الْكَوَاكِبُ في الثُّرَيا

وَبَيْنَ ضلوعهِ فَلَكٌ يدُورُ

يعَرِّجُ حامِلاً قَلْباً جريحاً

وفي دِمهِ الذَّبائِحُ وَالنُّحُورُ

وَيَنْزِفُ خَمْرَةً مِنْ أَصْغَرَيْهِ

يديرُ كؤُوسَهَا قَمَرٌ مُنيرُ

تعليقات

comments

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.