السبت 21 يوليو, 2018

    خطر

    5
    views

    خطر

    غادة الباز

    pp2طيش يطوف على وتر ظني

    وفي ماء الشك نحن الشموع نتقد

    نحن اللاهثات بميل النسيم

    لنحرك بساط الجدول..

    حتى إذا استوين تحت صحائف الشمس شمسا

    أسدلت رئة الليل لتتنفس

    من مرمى قصي..

    فلا تكتبني بأطراف التقويم

    قصيدة وتنشغل بالمطر..

    في عيني رعونة الطريق وسفر

    ومافاتني كدر النار من نقيضين

    لايجتمعان..

    قيثارة مدينتي لاتضيء اللحن

    إلا لقمرها

    ﻷكون حبيبتك تآمر على حنجرة الليل

    فثمة غناء حزين على تلة الروح

    وثمة سكينة لنبض الريح تتسع في عينيك لؤلؤتان

    ونبض فضة..

    تجاسرت وقرأت كل رسائلك المؤصدة

    في الفجر حصدت قلبك

    غافلت كل هذا العالم الحزين ﻷجلك

    كن مغرورا بي وابتسم..

    مقالات ذات صله

    الرد

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *